أخر اخبار الديوان

ديوان الفتوى والتشريع بالشراكة مع المدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة يفتتح برنامجاً تدريبياً لموظفي الديوان 2019-12-30

رام الله – 29/12/2019

دائرة العلاقات العامة والإعلام

افتتح معالي رئيس ديوان الموظفين العام، رئيس مجلس إدارة المدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة موسى أبو زيد، وبحضور معالي رئيس ديوان الفتوى والتشريع المستشار إيمان عبد الحميد والمدير التنفيذي للمدرسة الوطنية الفلسطينية وجدي زياد ومدير عام الشؤون الإدارية والمالية في ديوان الفتوى والتشريع علام علي برنامجاً تدريبياً لموظفي ديوان الفتوى والتشريع في مقر المدرسة الوطنية، وذلك تعزيزاً لخبراتهم ومهاراتهم والمساهمة في تأهيلهم كمدربين مؤهلين للتدريب في مؤسستهم.

ورحب أبو زيد بكافة الحضور والمتدربين، مؤكداً على أن هذا التدريب يعتبر باكورة تعاون مثمر بين المدرسة الوطنية وديوان الفتوى والتشريع ويشكل فرصة كبيرة للمتدربين لنهل وامتلاك العلم والمعرفة ليكونوا مدربين مؤثرين في مؤسساتهم ومجتمعهم. موضحاً أن هذا التدريب سيقوم عليه نخبة من المدربين الشباب الذين تم اعدادهم وتطوير قدراتهم على مدار الثلاث السنوات الماضية في المدرسة الوطنية ليكونوا مدربين متمكنين ومعتمدين ذوي كفاءة عالية.

كما بين أبو زيد أن المدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة تسعى لتمكين المدربين ليكونوا أكثر قدرة على تدريب كافة القضايا وأيضا لتوطين التدريب داخل المؤسسات الفلسطينية المختلفة، مشدداً على ضرورة أن يبقى المدرب بحالة تعلم دائم ومستمر وأن يكتسب مهارات التدريب ليس فقط من أجل المعرفة بل للحصول على كافة التفاصيل ليكوّن قاعدة تجعل من عمله استثنائي ونوعي.

ومن جانبه توجهت المستشار عبد الحميد بالشكر لأبو زيد ولكافة العاملين في المدرسة الوطنية للإدارة على جميع الجهود المبذولة من قبلهم، معبرة عن فخرها واعتزازها بانجازات المدرسة الوطنية التي تحقق نقلة نوعية في مجال التدريب والارتقاء بالوظيفة العمومية وتطوير مواردها البشرية، والعمل على بناء قدرات المؤسسات الوطنية.

كما شكرت عبد الحميد الجهود التي بذلت لإنجاح هذا التدريب الذي يحظى باهتمام كبير، لما يحمله من أهمية في رفع كفاءة العاملين في الديوان واكسابهم الخبرات التطبيقية اللازمة للعمل كمدربين محترفين في مجالات عملهم، وتحفيزهم على الإنجاز والإبداع الدائم في المجال الوظيفي، مما يعزز قدرة وفعالية وكفاءة المؤسسة.

يذكر أن برنامج تدريب المدربين سيتناول عدة مواضيع وهي: اعداد وتطوير البرامج التدريبية، وأساليب التدريب الفعالة، ونظريات واتجاهات تنمية الموارد البشرية وتعليم الكبار، وسيستمر التدريب لمدة ثلاث أيام متواصلة، ويشمل ثلاثة وعشرون متدرباً ومتدربة من القانونيين والاداريين في ديوان الفتوى والتشريع.